أول مرة نكت و ناكوني و متعوني زب

أول مرة نكت و ناكوني و متعوني زب

أول مرة نكت و ناكوني و متعوني زب

قصتي بدات مين كان في عمري 12 سنة اضطرينا نرحلوا من المدينة للقرية لأسباب مادية ، بعنا السكنة و شرينا سكنة في القرية ولا الدوار كيما يقولوا هوما ، بعد مدة درت صحاب جدد و كانوا متأثرين بيا بزاف ، مرة كنت مع واحد صاحبي في عطلة الربيع كان يسرح الغنم و انا رافقته للحقل باش نقصر شويا و نتعلم عادات العروبية ، كنت رهيف بزاف و العروبة خشان ، صاحبي خلدون كان شباب بصح ماشي متهلي في روحه راكم تعرفوا العروبية مساكين فقراء و سامحين في ارواحهم . المهم قعدت نروح معاه العشية نونسه و نلعب في الغابة كانت قريبة و تعجبني بزاف ، وحد النهار كنا راقدين في الحشيش و نحكوا مين عيينا من اللعب و فجأة شت واحد الشاب خرج من الغابة و جاء عندنا ، قبل ما يوصل قالي صاحبي خلدون هذا لي راه جاي صعيب و ما تعاندهش و اسكت خليني ندبر راسي معاه . جاء عندنا قالنا السلام و ردينا عليه و قعد يسقسي في خلدون عليا و هو يجاوب ، من بعد شته قعد يسلم على خلدون في خده و يعصر له في ترمته و انا في حياتي ما شت منظر هاكا انخلعت و خلدون يقاوم بصح خايف عرفته بلي راه خايف ، هذاك الشات ما داهاش فيا كلي مانيش موجود ، من بعد قلع لخلدون السروال و السليب و رقده على الارض و قعد يبزق له في الزك و انا نشوف بصح خايف نرتعد و خفت نهرب يلحقني ، خرج زبه من السروال (اول مرة نشوف زب تاع رجل كبير مطنن ) الحقيقة كان يخوف و فيه الشعر ، هو رقد فوق خلدون و قعد يدخل في زبه و خلدون يتوجع يقول أيييي و احححح بصح بالعقل وقيلا مين الزب دخل فيه قال أيييي ، قعد يدخل و يخرج شعال من خطرة و ينهج بزاف تقول راه يدير السبور و انا نسمع غير ششلخخخخ مين زبه يخرج و خلدون غير ينازع اييي و يسكت ، من بعد شته هاج عليه و قعد يدخل زبه بالقوة مين يضربه فيه نسمع سسسط سسطططط مين قلاويه يضربوا في ترمة خلدون ، قتله بالنييك بلاك 10 دقايق و هو ينيك فيه ، من بعد عنقه مليح و انعصر فوقه و قعد يسلم على رقبته و حبس التدخال و التخراج تاع زبه خلاه داخل و حبس ، من بعد شويا قال لخلدون حسيت بيه يسيل في زكك ؟ قاله واه حسيت . من بعد خرج زبه منتفخ و احمر فيه قطرة بيضا حليب و قعد يريح ، خلدون كان زكه محلول و فيه الشهوة بين فلاقه و تقبته تبان حمرا دم ، خلدون دار يده في زكه عمرها شهوة و قعد يبنيط في زبه حيرني و خلعني مين قعد يبنيط و يتلوا كي القحبة و هو فرحان و الشاب بتفرج فيه تقول فيلم بورنو حتى كمل بصح ما قاس والو من زبه وقيلا مازال ما بلغش كيفي هههههه . انا هذيك الصورة قعدت في راسي و مين راح هذاك لي ناكه فرحت و قلت مزيا ما دارليش كيفه . سقسيت خلدون علاش دارلك العيب و انت خليته ؟ قالي راني موالف ينيكني هو و صحابه كل مرة واحد مين شافوني شباب . مين يلقوني هنا ينيكوني و مين تعودت قعدت كي نشوفهم نفرح . قلت له يعجبك مين يدخلوا لك الزب ؟ قالي واه بزاف سيرتو مين يقعد يقيس في زكي داخل نهبل . قلت له عليها قعدت تبنيط من ناكك ؟ قالي موالف مين يدخل الزب نبدا نبنيط بصح اليوم رقدني على كرشي ما قدرتش نبنيط . انا رحت للدار و قعدت نخمم و مستغرب هاذ القوم لي ينيكوا الولاد يخوفوا ، قررت ما نزيدش نروح معاه لا ينيكني كانش واحد . المهم من بعد خبرني هو قالي ما تخافش مكانش لي يقدر ينيكك بلا ما تكون موافق يخافوا تبلغ عليهم و يدخلوا للسجن . قلت له انت كيفاش ناكوك ؟ قالي حنا لوكان ينيكك واحد عندك 2 حلول : اما تبلغ عليه و يدخل السجن و انت تنفضح ، كاين ناس رحلوا من الدوار على خاطر انفظحوا . و اما تسكت و ما تخبرش و هو تاني مستحيل يخبر و يقول نكته يخاف على روحه السجن و تاني يخاف يعرفوا بلي راك تنيكه و يطمعوا فيه ، يعني يبغي يخليك لروحه هو لي ينيكك برك . المهم فهم كلشي و عرفت بلي القوم غير تاع زك بصح كنت مطمن مين قالي ما تخافش . روح يا زمان بلاك 3 اشهر و الدنيا صيف بانتلي نروح عند خلدون مين كرهت من الدار ، خبرت بابا و رحت العشية للحصيدة عنده ، كانت بعيدة شويا و انا ديت معايا قرعة ماء باردة و رحت عنده . هو مين شافني فرح كان وحده مسكين ، قعدنا مقصرين و نلعبوا وزاهيين من بعد ريحنا و سقسيته على صاحبة بو زب كبير قعد يضحك و حشم شويا هههههههه . هو قالي باغي نبنيط ماعليش ، انا كنت تعلمت نبنيط و خفت نفوله لا يشك فيا ولا يزعف ، راكم تعرفوا الحساسية زعما بغييت نوريله بلي انا راجل ههههههه . خرج زبه من السروال كان صغير ماشي كيما هذاك لي ناكه في الربيع ، و قعد يبزق في يده و يبنيط و ينازع من بعد قعد يشوف فيا و هو عريان و يوريني في ترمته و يحل فيها يصبع في زكه و يبنيط و مين شافني كي البهلول نشوف برك ههه قالي ارواح ديرلي واحد و جرب كيما هذاك النهار راك عاقل ؟ انا مت بالحشمة بصح بغيت نوريله بلي انا راجل هههههه خفت لا يشك فيا نقش . قلت له عمري ما نكت من قبل ؟ قالي ساهل قرب و نوريلك . قربت و هو خرج زبي من السروال و قلعلت سروالي و قعد يحكلي في زبي بيده حتى طننت و عجبني الحال بديت نحس احساس غريب جديد عليا، من بعد عمر زكه بزاق و زبي و حط زبي في تقبته و قالي دخله و شوف البنة ؟ انا دمرت زبي شويا دخل الراس في التقبة و كانت حامية نار و رطبة و لزجة و ضيقة ، قعدت نزيد ندمر في زبي حتى دخل و خلدون غير ينازع احححح ايييي امممممم عجباته الحاله وقيلا النقش ، انا تاني عجبتني الحالة و استحليت النييك و قعدت نييك فيه و نتلوا ، هو كان على 4 و انا على ركبتي و حكمته من الخواصر و قعدت نجبد فيه عندي و هو يبنيط في زبه و يتنهد ، قعدت نييك فيه طولت مانيش موالف من بعد حسيت بالرعدة حكمتني و جسمي تصلب و ما قديتش نحبس النيييك وليت كي الوحش مين نضربه فيه يقول اععععع من الوجع ، زبي كان قد زبه تقريبا بصح ابيض على خاطر انا كنت ابيض و شباب بزاف عليها بغاني نييكه . حسيت بزبي رايح ينفجر في زكه و قعدت نعيط أأخخخخخخخ آآييييي أأسسسسسسسس نعيط بالفور مزيا كنا وحدنا و هو يضحك و يستبن النيك و يقولي زيد دخله زيد ما تحبسش و انا نهيج مين يقولي هاكا ، مين جاتني المحنة ضربت زبي في زكه حتى رقد هو على بطنه و انا رقدت فوقه و حبست ما قعدتش نتحرك و الشهوة غلبتني قريب تغاشيت و عجبتني الحالة بزاف بزاف ههههههههه هو كان كمل من موالف و جاته محنتة قبلي سيرتو مين زبي يدخل فيه . المهم نكته و كملت و ريحنا و هو قالي عجبك النييك ؟ قلت له واه مليح بزاف و زكك يهبل . قالي وقت لي بغيت تنيكني خبرني برك بصح ما تخبر حتى واحد خليها بيناتنا و نيكني حتى تشبع . قلت له واه سرنا بيناتنا و كملنا نهارنا لعب و خطرة على خطرة نعنقه و نحكله و بدات العلاقة بيناتنا تتحول من صداقة لعشق و غرام ، هذيكك الليلة بايت نخمم فيه و نتفكر المتعة تاع النييك و زكه الابيض الطري و زبه الصغير لحمر هههههههههه . فوت معاه الصيف تقريبا و انا نييك فيه و هو يتمتع حتى وليت ما نحشمش مين نتوشي زبه بيدي ولا هو يحكمني من ترمتي و يجبدني عنده باش زبي يدخل مليح ، الحقيقة عشقته و كنت عايش وحد السعادة لا توصف عمري ما كنت نظن نييك واحد هاكا و نشبع فيه زب و قلوة ههههههه ، و هنا نهاية الجزء الأول …
الجزء الثاني:
مين قرب يكمل الصيف رحت للبحر في شهر أوت قعدت 15 يوم و رجعت زبي طايب كنت نبنيط بصح مين نتفكر زك خلدون و ترمته نكره التبنييط و نحبس ، رجعت هايج عليه و غير وصلت للدار دوشت و رحت نجري للحصيدة عنده كانت الساعة بلاك 4 العشية ، سلمت عليه و زبي مطنن حديدة و قعدت نعنق فيه و نقوله توحشتك و هو تاني يهدر معايا بفرح و سرور كنا مريحين تحت وحد الشجرة في الظل ، مين شافني حشمان مد يده لزبي لقاه واقف ههههههه قالي راك طايب ؟ قعدت نضحك و بديت نييك فيه و هو زبه واقف تقول كان يستنا فيا مينتا نجي .(انا عرفت علاش كان يفرح مين نيكه و ندير معاه لامور على خاطر لي كانوا ينيكوه كبار عليه بزاف و يعاملوه باحتقار شويا بصح انا كنت نعشق فيه و اول مرة نعشق عشقت ولد كيفي يا زبي .) نكته زوج خطرات هذاك النهار و هو غير يبنيط في زبه و يعيط تقول قحبة و انا يعجبني مين يعيط نهيج ، المهم موراها باسبوع عاودت رحت عنده بصح هو ولد القحبة كان داير خطة مع صاحبه وليد لي موالف ينيكه لي حكيت لكم عليه في الجزء الاول . مين ركبت فوقه و قعدت نييك فيه كنا على طرف الغابة (الحصيدة جنب الغابة مباشرة ) انا نييك فيه بلا ما نحس كان وليد ولد القحبة يصور فينا بالهاتف النقال، خرج من الغابة و قعد يصور بلا ما نحس بيه و كنت عريان زلط قالع كلشي و حال ترمتي و هو يصور في ترمتي و انا نييك ، حتى كملت و خرجت زبي و انقلبت على ظهري نريح لقيته فوقي النقش يضحك و قالي كلشي راه هنا مصور و لوكان ما ديرش واش حبيت نفضحك يا العطاي و نقولهم انت نقش و نوريلهم الفيلم هههههههه كان باغي ينيكني وقيلا شهيته .انا خشنت راسي و قلت له نييك مك دير واش حبيت يدك في زبي و عايرته ، هو مين عايرته زعف و ضربني يصفعة ولد القحبة و ما خلانيش نلبس سروالي و قعد يبعبص فيا بالقوة و خلدون الفرخ يتفرج برك ، من بعد غلبني كان كبير بزاف و طيحني في الارض و قلبني على كرشي بالقوة و حكمني مليح و قال لخلدون ارواح نييك ؟ خلدون كنت حاسبه صاحبي بصح خرج ولد قحبة كبير ، طلع فوقي و انا مبلوكي و بلل زبه و بغا ينيكني بصح انا قفلت تقبني مليح باش زبه ما يدخلش و قعدت نسب فيهم . وليد مين قلت له نشتكي بيك قالي انا ما نيككش خلدون صاحبك هو لي ينيكك و الفيلم راه عندي يبين بلي انت تاني نكته يعني كنتوا ديروا الدالة يا المنقش هههههه . المهم وليد يهدر و خلدون ينيك ، مين زبه ما بغاش يدخل ضربلي اصبع ولد القحبة حلني و زاد اصبع و عاود وليد ضربلي اصبع حلني من الزك من بعد بدا خلدون ينيك فيا ، مين زبه دخل قطعني من الزك و قلت أخخخخخخخخ أححححححححح أيييييييي نيك مك يا خلدون ولد القحبة و قعدت نسب فيه و هو ينيك فيا شركني و توجعت بزاف عمري ما ناكوني من قبل و سيرتو النييك بالقوة صعيب بزاف ، المهم ناكني خلدون و كمل و خرج زبه و انا رخفت روحي شويا مين ناكني بصح كنت زعفان بزاف ، بصح خلدون قالي انت شبعت فيا نييك و انا نكتك خطرة زعفت علاش حلال عليك حرام عليا ولا كيفاش . انا خممت و قلت لوكان ما نساعفهش بلاك ما يزيدش يخليني نييك خلاص . وليد طلقني بصح ما ناكنيش خاف نعلم عليه و انا محال نخبر على روحي مستحيل ، بصح ناك خلدون ضربله واحد قطعه بيه مين يخرجه نسمع زبه دار بقققق شلخخخخ و مين يدخله نسمع سسططططط . انا نسيت كلشي كنت مشوكي مين ناكني خلدون برك . روح يا زمان بلاك 10 أيام ما رحتش عنده و مين يجي عندي للدار نسبه كنت زعفان بزاف ، بصح زبي غلبني و رحت و مين وصلت قالي خلدون بالدالة ولا روح لداركم يعني ينيكني و نيكه بالدور . كان زبي شاعل و قلت له واه بصح خليني نييك راني طايب ، هو ولد القحبة كان خدمها مع وليد ، قالي نيكي في الغابة هنا نخاف يشوفنا كانش واحد و دخلنا للغابة و نكته شركته شهوة و زعاف من بعد بشقت زكي و قلت له نيك على روحك ، هاذ المرة مين دخل زبه ما توجعتش بزاف بصح ما عجبنيش النييك حتى قالي لازم تبنيط باش تستبن الزب و ما تتوجعش و قعد يحكلي في زبيو قلاويا حتى وقفت ، انا قعدت نبنيط و هو ينيك فيا حتى وقف علينا وليد ولد القحبة و قعدوا يضحكوا . قالي توحشت الزب يا النقش ؟ انا حشمت بصح هو موالف حكم زب خلدون بيده و دخله في زكي و قعد يعاون فيه حتى جاته المحنة و رقد فوقي و هو ينازع ، انا مين خرج زبه ما لبستش السروال قعدت نمسح في زكي من البزاق و هنا ما حسيت غير وليد طلع فوقي و حطلي زبه بين فلاقي ، بغيت نقاوم بصح غلبني و انا بروحي خليته ينيكني على خاطر هو عرف بلي خليت خلدون ينيكني بخاطري ماشي كيما هذاك النهار . بصح وليد زبه كبير بزاف غير دخلي الراس عيطت اييييييييييي ضريتني بزاف ايييييييييييي ، زاد دخله فيا للقلاوي قطعني و كرشي قريب مت بالوجع حسيت زبه وصل لفمي و رايح يخرج و تمنيت يكمل النيك باش نريح ، كان يدخل زبه و يخرجه برا و خلدون يحكمه يبده و يديره في زكي و وليد يدمره فيا و انا نعيط مزيا كنا وحدنا في الغابة شركوني بالنيك بصح مين جاتني الشهوة تاع التبنييط بديت نستحلا النييك و قعدت نقول اححححح بشهوة ماشي بالوجع ، مانيش عارف علاش بصح مين كان يدخل زبه فيا نحس بزبه يدغدغني من الداخل و يتوشي زبي من الداخل و محنتي تزيد سيرتو مين يحرك زبه و يعوجه خطرات يضربه فيا للفوق و مرات للجنب و مرات للتحت حتى قعدت نتمحن قدامه كي القحبة و هو هاج عليا و قعد يسلم و يمص في رقبتي و يقرصني من صدري و يعضني و هو ينيك ، ناكني بلاك 10 دقايق فرعني حتى جاتني شهوتي و قلت له نيكي وليد نيكني بلا ما نستحي هههههههههه و قعد خلدون يضحك و قالي عجبك الزب يا النقش شفت كيفاش الزب حلو ؟ كنت نحس بزب وليد في زكي يتحرك و نشعر بيه مين ينتفخ و يتلوا حتى حسيته ولا حجرة صلب بزاف و الراس كبر من بعد وليد حبس فجأة دخل زبه للقلاوي و قعد يرتعد برك اععععععععععع اسسسسسسسسسس امممممممممممممممم عرفت بلي جاته المحنة و هنا بدا زبه يقيس الشهوة فيا حسيت بيها ههههههههه عمري ما كنت نعرف بلي يحسوا بالشهوة في الزك مين تسيل و عجبتني دافية تقططر و زبه يرش هههههههههههه . وليد ناكني و كمل و خرج زبه كي العمود و انا زكي قعد محلول حمر و الشهوة تسيل منه خرجت من الجنب حسيت بيها تسيل و تخرج و هوما يتفرجوا فيا و يضحكوا الرخاس ههههههههه بصح عجبني النييك بزاف هو يوجع بصح مع المحنة يولي عسل . وليد ما شبعش و ناك خلدون تاني و انا نتفرج فيهم و كنت نحكم زب وليد بيدي يعجبني و ندخاه في زك خلدون و فرحان بزاف مانيش عارف علاش مين ناكني وليد ولا مين والفت الزب هههههه . من هذاك اليوم استحليت الزب و قعدت ندير مرة بمرة مع خلدون ينيكني و نييكه و مين تحكم يجينا وليد للحصيدة ينيكنا مع بعض و نمصوله زبه ، خطرة كنت نيك في خلدون و وليد اشتهاني ركب فوقي و ناكني يعني زبي في زك خلدون و زب وليد في زكي وحد الاحساس يهبل هههههههههه . حتى دخلنا للقراية و تما بدات قصص جدية مع النييك و الزب و القلوة . نهاية القصة شكرا لكم

4107
-
100%
Rates : 2