الرجل الأنيق صاحب المحفظة

الرجل الأنيق صاحب المحفظة

هذه قصة واقعية حدثت في منتصف التسعينات و يقول صاحبها :
كنت طالب في المدرسة الأساسية سنة تاسعة أساسي و كان عمري 14 سنة و ادرس في مدينة قريبة من قريتنا و الاكل في مطعم المدرسة ، مرة من المرات تغيبت و منعوني من الدخول حتى احضر ولي امري و ظليت اتظاهر بالذهاب للمدرسة و اقضي وقتي كله في التسكع لكن المشكلة هو الجوع قتلني ، أول يوم صبرت لكن ثاني يوم قتلني الجوع و بحثت على أي واحد يطعمني و ما لقيت و كنت استحي كثيرا ، مر بيا راجل في عمر ال45 او ال 50 شكله انسان محترم و لابس كويس و حامل محفظة . سألني ليش ماني في المدرسة ؟ قلت له تغيبت و حكيت له القصة . سألني عن الأكل قلت له ميت بالجوع . اخذني معاه لوحد المحل يبيع أكل خفيف و اشترالي أكل و عصير و بعدين أخذني عنده للبيت قالي ترتاح هنا شوي و بعدين انا آخذك للمدرسة و اطلب منهم يقبلوا اعتذارك .انا فرحت كثيرا و كنت راح اطير من الفرحة و رحت معاه للبيت و دخلنا و هو راح ياخذ حمام و خلاني اتفرج على التلفزيون لوحدي . المهم رحنا للمدرسة و هو فهم المدير اني ما كان معي فلوس لركوب الحافة و ابي فقير و يعمل في مزرعة بعيدة و عمل للمدير طنة كبيرة و قاله كيف تمنع مراهق من الدراسة بسبب سخيف ، و شكيت انه ذو مكانة مرموقة في المجتمع و الكل يحترمه . بعد ما حل مشكلتي خبرني اني لو احتجت أي شيء نجيه للبيت لي وراهلي . راح الوقت و تغيبت ثاني و افتكرت الجوع و بقيت حاير حتى اتفكرت السيد الأنيق و في منتصف النهار حوالي الساعة 12:30 كنت عنده في البيت و دقيت الباب و هو فتح و سلم علي و اهل و سهل . لما حكيتله مشكلتي بدأ يتهرب و يتعذر و لما طلبت منه أكل قال لي ليس عندي شيء ، انا بقيت حاير و فكرت ان ابي لو علم بقصتي ممكن يقتلني بالضرب ، لما جيت رايح ناداني قالي استنا فريد لحظة . فرحت و رجعت عنده قالي راح اكلمك بصراحة و انت خمم في راسك و ردلي الجواب اليوم او غدا مثل ما حبيت ؟ قالي انا أقدر احل مشكلتك و اعطيك قد ما تريد من المال و ازيدك مال كثير بس بشرط ؟ قلت له واش الشرط قول برك؟ حط راسه في الأرض و قالي راني سخون بزاف و عندي زمان ما نكت الزك و مرتي راها غضبانة في دارهم كيما راك تشوف عندها 5 اشهر في دارهم . انا زعفت بصح هو قالي اشتنا فريد خمم برك ما قلتش تخليني انيكك الآن ؟ انت لو خليتني نييكك ما راح تندم و كل شيء سر ، ما ممكن افضح حالي و انا رجل متزوج . طلبت منه يعطيني أكل كنت جائع كثيرا ، و قلت له افكر و ارجعلك جواب ؟ قالي فكر و لو وافقت تعالى عندي غدا منتصف النهار باش نقضي حاجتي و بعدين احل مشكلتك و خلاص مرة وحدة فقط . المهم فطرت عنده و رحت للبيت و بديت افكر في الأمر بس رفضت الفكرة اساسا ، للغد رحت للدراسة و الاختبارات قربت و انا غائب و ممكن ارسب و ما لقيت حل غير هو ، خاصة لما قتلني الجوع و يقولوا الجوع كافر و بديت أدوخ . قررت اروح عنده ممكن يعطيني فلوس ولا يحل مشكلتي و قلت اجرب و ما راح اخسر شيء ممكن يحن قلبه عليا . لما دقيت الباب لقيته لابس بيجاما كأنه كان نايم ، ودخلت و بديت اترجاه لكنه رفض و قالي اخرج عليا من البيت عندي شغل و بدا يعيط ، خرجي من البيت و اغلق الباب و خلاني في الخارج ، بعدين دقيت الباب و بمجرد ما فتح قلت له خلاص موافق و انا ميت بالحشمة و الخجل . شفته فرح و وجهه تنور و دخلني فطرني حتى شبعت و بعدين قالي انت روح للحمام اغسل مليح و طبعا عرفت قصده ههههه . هو دخل للدوش و بعدين ناداني و لما دخلت عنده لقيته بالسليب يتحمم وزبه داير خيمة و طلب مني انزع ملابسي و نعاونه في الحمام ، نزعت ملابسي و لبست تريكو داخلي من عنده كان يوصل قريب لركبتي و نبان فيه كي البنت ، انا قلعت ملابسي خفت تتبلل و عندي دراسة راح يديني يدخلني بعد ساعتين . قعد يتحمم و يطلب مني نديرله الصابون و نحكله و هو متمتع و من بعد قلع السليب و قعد عريان و شفت زبه مدلي موخوف كبير و قلاويه كبار بنيين مشعرين و حرت في هاذ الزب لي قد هاكا رايح يفرعني اذا ناكني بيه هههههههه الحقيقة كنت خايف و خاصة لما كنا نسمعوا فلان فرشوه من الزك و ساله الدم و فلان خيطوه من كثر النييك . هو جاب مشينة حلاقة جيلات و طلب مني نحسن له شعرته و هو يقعد مريح ؟ درتله الشومبوان في شعرته و قعدت نحك و بعدين بديت نحلق له الشعر و هو ينازع و قعدت نمسك زبه بيدي باش نحسن مليح و بديت نحس بزبه يكبر في يدي حتى اصبح مثل العمود بصح هذا ساعدني على الحلق ههههههههه زبه مين نمسكه بيدي صباعي ما يدوروش حوله من الغلظ ، كنت مين نمسك زبه و يدي فيها الشومبوان هو يقعد يرتعد و يدخل يده تحت التريكو و يتوشيني في الترمة و في الزب و يحكلي ، من بعد قلعلي التريكو خلاني عريان زليط و قعد يكحل عليا و يتفرج و زبه رايح ينفجر في يدي .مين شته مستبن العملية قعدت نحكله في زبه و كلمت الحلاقة و قعدت نبنيط له و هو راح يموت من الشخوة و يعصر في ترمتي بيده ، مين هاج بزاف قعد يرتعد و ما قدرش يصبر قالي دير شويا شامبوان في زكك باغي نيكك و ندخلك زبي ؟ انا كنت نبنيط له غير باش ما ينيكنيش ، قلت بلاك تجيبله الشهوة بيدي و نسلك من النييك هههههه ، درت الشومبوان و عمرت روحي و هو وقفني على طرف البانوار و فتح رجليا و قدع يشيتلي بزبه و انا خايف نرتعد بصح الطمع و الحاجة وصلتني ، قعد مين يدخل زبه بين فخاذي نشوفه خرج من القدام حتى يوصل لزبي . قالي شوف باش ما نضركش بزبي لازمك تقعد تبنيط باش تجيك الشهوة و تنقص عليك الوجع ؟ كان يحكلي زبي بلا ما يحشم ضنيته مجرب من قبل ، حكلي زبي حتى وقف و من بعد كمل الشيتة في ترمتي ، زبه كنت نحس بيه كيما الذراع بين فلاقي و سخون نار .قعد يحاول يدخل زبه بالعقل و انا نقول ايي اخخخ اححح و نحاول نهرب للقدام ، مين يشوفتي توجعت يحبس و يقعد يشيتلي برك و يحكلي في زبي باش نهيج ، المشكلة هو هاج عايا بزاف و قربت تجيه المحنة و هو يشيتلي في الزك عليها ما قدرش يصبر و بدا يدمر في زبه بالقوة و انا نعيط اييييييي اححححح ضريتني اييييييي حبس حبس اخخخخخخخخخخخ قتلتني بزبك ايييييي و هو يدمر في زبه حتى حسيت لللللططططط كلي تقبتي تقطعت مين راس الزب دخل ، فمي حليته من الوجع اعععععععععععععع و النفس انقطعت و عينيا خرجوا للقدام و درت يدي في زبه لقيته داخل الراس ، بغيت نخرجه بصح هو ما خلانيش قالي حك زبك باش تنسا ، الحقيقة قتلني الوجع و خفت الدم راه يسيل من زكي . هو مين عرف بلي تقبتي انحلت خلاص خرج زبه و حكلي زكي بيده شويا باش نرتاح و عاود الكرة من جديد دخل راس الزب و قعد يدمر فيه بالعقل وانا نقول متى يوصل هذا العمود و هو غير يدخل حتى حسيت عمود في بطني باش وصل زبه للآخر كان يقدر يرفدني بزبه هههههههه . هو خلا زبه داخل و قعد يحكلي في زبي يهيج فيا حتى قعدت نازع و استحليت الحالة شويا و بدا الوجع يخف ، من بعد قعد ينيك فيا بالعقل يدخل و يخرج و مرا يخرج زبه كامل و يعاود يدخله يحلني و يشركني و نعاود نعيط ، المهم عذبني بزاف بالنييك و قتلني و انا صابر برك و مين حكيت زبي جاتني المحنة و قست في يدي الشهوة بصح بلا ما نحس ، زبه كان منسيني كلش مين كبير و غليظ . مين شافني مضرور و الارضية ضرتني في رجليا داني لغرفة النوم طلعني فوق السرير و دارني على 4 في طرف السرير و هو قعد وافق و ضرب زبه في زكي حسيت روحي رايح نولد ههههههه مين يخرج زبه نرتاح . قعد ينيك فيا و يحكلي و هو يرجف و خطرات ينيكني بقوة يضرني حتى نعيط اييييييييي بعد مدة دخلي وحد الزب فرعني مرة وحدة حسيت مصاريني تقطعوا مين ضربه فيا اعععععععععع اييييييييي اححححححححححح و هنا بدا زبه يقيس الشهوة في بطني ، انا حسبته راه يبول هههههههه من بعد عرفت بلي شهوة مين شته ينازع اسسس امممممممم و هو ملتاصق بيا و يحكلي في ظهري و يسلم عليه . قاس فيا بزاف الشهوة عمرني و مين خرج زبه نصف الشهوة سالت على فخاذي . من بعد ريحنا شويا و قعدت نتفرج على زبه العملاق لي قتلني و نتبسم و هو يتبسم و يقولي عجبك ؟ قلت له قتلني ماشي عجبني هههههه بغا يعاود ينيكني مرة ثانية بصح انا ترجيته كنت مضرور و قلت له خليها لغدوة ما تفرشنيش اليوم ؟. رحنا للحمام بالخف حممنا و لبست كسوتي بصح ما قدرتش نتمشى من كثر الوجع مين فتحني و قعد نتمشى بالسيف باش ما يفيقوش بيا . عطاني الفلوس و راح حل مشكلتي و قالي أي وقت تحتاج الفلوس راك تعرف البيت . انا فرحت مين تهنيت من زبه هههههه بصح هو كان عارفني رايح يجيبني الطمع عنده عليها ماكانش مقلق . و هاكا صرا بعد اسبوع كنت عنده في الدار ينيك فيا كيما مرته و علمني نمص زبه و هو يمص زبي و علمني كيفاش مين ينيكني تجيني المحنة حتى قعدت نموت على زبه و مين نشوفه نطير بالفرحة . هذاك العام الأخير في القراية شبعت فيه زب و فلوس وليت نميل للتشبه بالنساء من كثر ما كان يمارس معايا الحب و يسلم و يعنق حتى ردني كي القحبة و يعاملني مثل مرته تماما . كان كل مرة ينيكني زوج خطرات او 3 حسب شهوته و انا كنت نقيس مرة وحدة برك ، مرة كنا نديرو 69 قست في فمه هههههههههههه و هو عنده عادي المهم متزوج بيا و يخلصني . هذاك احلى عام فوته في مراهقتي مال و زب و شهوة

3060
-
40%
Rates : 5